منوعات

اليوتيوبر عمر يحيى يكشف عن عدة تطبيقات تقوم بتحديد إدارة أمن المعلومات

يعد أمن المعلومات في وقتنا الحالي أمرا في غاية الأهمية بالنسبة لجميع الشركات لحماية وتسيير أعمالها، ولقد أظهرت الدراسات أن قادة فرق أمن المعلومات يسعون إلى تعزيز مستوى أمن شركاتهم وتقليل عدد الاختراقات الأمنية وذلك بإتخاذ عدة اجراءات منها التعاون مع قسم أمن المعلومات ورفع مستوى الوعي الأمني في تلك الشركات.

يمكن تعريف أمن المعلومات أنه يقوم بتوفير نظام لحماية وتأمين البيانات والمعلومات المتداولة من اختراقها وتخزينها ومن ثم العبث بها أو فقدانها .

يعتبر البعض أن انتشار الإنترنت قد ساعد الشركات على مواكبة كل ماهو جديد والحصول على المعلومة بسهولة وسرعة ؛ ولكنه في الوقت نفسه قد تسبب هذا الانتشار الواسع للمعلومات في سهولة الحصول عليها واختراقها ومن ثم العبث بها واستغلالها.

ولقد سهل ذلك ايضا حدوث العديد من الحوادث الأمنية المتعلقة بالفيروسات ولكن، ازدياد الوعي بأهمية أمن المعلومات في الوقت الحاضر قد يساهم بشكل جيد في تقليل معدلات هذه الحوادث.

هناك عدة تطبيقات تقوم بتحديد إدارة أمن المعلومات:

السياسة الأمنية:

تقوم بالسيطرة على متطلبات أمن المعلومات الخاصة بالمنظومة وذلك من خلال وضع خطة تساعد في رسم آلية تداول المعلومات داخل المؤسسة وخارجها.

 

إدارة المخاطر:

وتتحدد مهمتها الاساسية في قياس وتقييم المخاطر التي تواجه أمن المعلومات في الشركة ومن ثم تجنبها من الأساس او تقليل آثارها السلبية في حالة اكتشاف حدوثها.

 

الرقابة والتدقيق:

يقوم هذا التطبيق بقياس الاداء داخل المؤسسة ومدى دقة انظمة التحكم بها وجودة الرقابة الخاصة بالمحافظة على أمن المعلومات.

 

تنظيم الإدارة:

تهدف الى وضع نظام وخطة لإدارة أمن المعلومات وحمايتها من العبث بها او تخريبها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى