منوعات

كيفية البقاء آمنا عبر الإنترنت… المبرمج بلال بن زين يجيب

يقول المبرمج بلال بن زين: “إن كلمات المرور هي مفاتيح حساباتك، وبالتالي فقط من يملك المفتاح هو من يستطيع الولوج. تأكّد عند اختيار كلمة المرور من اختيارها مميزة وقوية ولا يسهل تخمينها من قبل الغرباء أو حتى المقربين منك. اختر كلمة مرور بها حروف وأرقام وحروف كبيرة وصغيرة ورموز.

من الكسل أن تختر كلمة “password” مثلًا أو “1234” ككلمة سرّ حيث يسهل تخمينها، وأيضًا اختيار تواريخ ميلاد المقربين منك (أو تاريخ ميلادك أنت) ليست اختيارًا آمنًا لكلمة المرور، بل كلما كانت كلمة المرور أطول كان تخمينها أصعب. حاول كذلك أن تسقط بعض الحروف من وسط الكلمات أو أن تستبدلها بالأرقام، ذلك حيث يسهل تخمين الكلمات الكاملة أكثر من تلك التي تحتوي أخطاءً متعمدة أو حروفًا مستبدلة.

جرب كلمات المرور التي تشير إلى عبارات أو أشياء معروفة لك وحدك. استبدل بعض الحروف بالأرقام. مثلًا إذا كان اسم لعبتك الدبّ التي كانت معك وأنت طفل “شوقي”، فيمكن أن تختر من اسمه كلمة مرور من قبيل “4aw2y” والتي لن يفهمها سواك.

احرص على اختيار كلمات مرور يسهل تذكرها أو قم بتدوينها. لا تترك كلمات المرور في مرمى البصر إذا قمت بتدوينها ولا تحتفظ بها على مكتبك بقرب الكمبيوتر.

لا تستخدم نفس كلمة المرور أبدًا لعدة حسابات. ابدأ بكلمة مرور أساسية (مثل”4aw2y”) وأدخل عليها تعديلًا معينًا لكل حساب بدلًا من محاولة حفظ الكثير من كلمات المرور المختلفة. استخدم “4aw2ysok” مثلًا لموقع سوق؛ و”4aw2ygml” لبريدك الإليكتروني على جي ميل؛ أو “4aw2ytwtr” لحسابك على موقع تويتر.تذكر أنه من الجيد تغيير كلمة المرور كل بضعة أشهر”.

 

وأضاف قائلا: “استخدم برنامجًا للحماية من الفيروسات وبرنامج آخر للحماية من التجسس وجدارًا ناريًا. تصفح الإنترنت دون هذه الأشياء غير آمن ويستجلب الرسائل غير المرغوبة والفيروسات والهاكرز إلى جهازك. يحميك وجود هذه الاحتياطات على جهازك من الأشياء التي قد لا تدرك حتى أنها تهديدات، لذلك احرص على تحديثها باستمرار لحمايتك من أحدث التهديدات والفيروسات.

يمكن لفيروس تروجان وبرامج التجسس والبرمجيات الخبيثة والفيروسات ألا تجعلك معرضًا لانتحال الهوية وانتهاك الخصوصية فحسب؛ بل من شأنها تعطيل حاسوبك وإبطاء معالجك. تقوم برامج الحماية بتأمينك من تلك الفيروسات وحمايتك من التجسس على أجهزتك ومن مشاكل الحاسوب هذه وتُبقي نظامك سليمًا. هناك العديد من برامج الحماية المختلفة متاحة للشراء والعديد منها متاح بشكل مجاني.

الجدار الناري عبارة عن جزءٌ صلب أو برنامج قوي يخلق حاجزًا بين شبكتك وعالم الإنترنت الخارجي يسمح بمرور بيانات محددة. يمكنك استخدام الجدار الناري القياسي المرافق لنظام التشغيل أو برنامج خارجي كما تريد”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى