منوعات

شرب الشاي والنقرس

هل هناك ارتباط بين شرب الشاي والنقرس؟ وما هي المشروبات التي يفترض تجنبها من المصابين بهذا المرض؟ وما هي المشروبات التي يسمح بشربها باعتدال من مرضى النقرس؟ وما هي المشروبات التي تخفف من آلام النقرس؟

هذه هي الأسئلة التي سنعمل على أن نجيب عليها من خلال سطور هذا المقال الذي نأمل أن يحقق لكم المتعة والفائدة.

ما هو مرض النقرس؟

إن النقرس أو كما يسمى في بعض المناطق “داء الملوك” هو نوع من أنواع التهاب المفاصل، وتسبب الإصابة بهذا المرض آلام شديدة للإصبع الكبير بالقدم أو لأجزاء أخرى من القدم، أو للعديد من مناطق الجسم الأخرى كالركبة أو الكاحل.

إن داء الملوك يبدأ بالإصابة بورم عادي يتطور ويشتد حتى يتسبب باحمرار وآلام كبيرة في المنطقة المصابة، وهو ما قد يؤدي إلى إعاقة الحركة لدى المريض بشكل جزئي.

يبقى الرجال أكثر عرضة للإصابة بالنقرس من النساء، وتحدث الإصابة لدى الرجل في معظم الأحيان بعد تجاوزه سن الأربعين، أما النسبة الأكبر من النساء اللواتي يصبن به فإن ذلك يحدث بعد أن يقطع لديهن الطمث.

شرب الشاي والنقرس:

إن داء الملوك يصيب الإنسان نتيجة تراكم حمض اليوريك (البوليك) في مفاصل الجسم، وذلك عندما ينتج الجسم حمض اليوريك بكميات أكبر من تلك الكميات التي يتم التخلص منها عبر الكلى، حيث تتراكم بلورات هذا الحمض بالمفاصل مما يؤدي لآلام شديدة بها.

وبناءً عليه فإن التأكد من ارتباط شرب الشاي والنقرس يظهر من خلال مدى تسبب الشاي بتراكم حمض اليوريك بالجسم، وهو ما أكدت الدراسات عدم وجوده، فالشاي يحتوي على مضادات أكسدة تساهم في تقليل نسب هذا الحمض بالجسم.

في حين أن الإفراط بالشاي الأخضر الغني بحمض البوليك، قد يؤدي لارتفاع النسب التي تحتويها مفاصل الجسم من هذا الحمض، وبالتالي المساهمة بإصابة الشخص بالمرض، وبالتالي هو من أحد أسباب الإصابة بالنقرس.

علماً أن بحث علمي حول شرب الشاي والنقرس أجري بالصين على ستين ألف مواطن ومواطنة في البلاد تتراوح أعمارهم بين 45- 75 سنة، نفى أي علاقة بين الشاي الأخضر والنقرس، وأكدّ أن ارتفاع مستوى حمض اليوريك بالجسم لا يرتبط بشرب الشاي الأخضر.

أهم المشروبات التي يجب تجنبها من المصابين بالنقرس:

هناك العديد من الأغذية والمشروبات التي تؤدي إلى ارتفاع مستوى حمض اليوريك بالجسم، وهو ما يعتبر عامل محفز للإصابة بمرض النقرس، ومن أهم هذه المشروبات التي يجب تجنبها من مريض داء الملوك نذكر:

  • المشروبات الغنية بسكر الفركتوز:

هناك عدة مشروبات غنية بالسكريات وخصوصاً سكر الفركتوز، وهي مشروبات يجب تجنبها تماماً من مرضى النقرس، ومن ضمن هذه المشروبات: (المشروبات الغازية، شراب الذرة، العصائر التي تحلى بسكر الفركتوز).

  • المشروبات الكحولية:

إن المشروبات الكحولية من اكثر المشروبات التي تلحق الضرر بالمرضى المصابين بالنقرس، فهي تحتوي عل نسب عالية من البيورينات التي تعتبر من أهم مسببات الإصابة بالمرض أو تحفيز نوباته.

وبالإضافة إلى ذلك فإن المشروبات الكحولية تؤثر سلباً على فعالية عمل الكلى التي لها الدور الرئيسي بتخلص الجسم من حمض اليوريك.

أهم المشروبات التي يجب تناولها باعتدال من المصابين بالنقرس:

هناك العديد من المشروبات التي يمكن شربها ولكن بشكل معتدل من مرضى النقرس، ومن أبرز هذه المشروبات نذكر:

  • الشاي والقهوة:

إن شرب الشاي أو القهوة يجب أن يكون بكميات معتدلة دون إفراط، فبالرغم من أن هذه المشروبات لا ترفع نسب حمض اليوريك بصورة مباشرة.

إلا أن العديد من المتخصصين أكدوا أن الإفراط بشربها يحفز إصابة الجسم بالجفاف، والجفاف بدوره سيضف من قدرة الكلى على التخلص من حمض البوليك، وهو عامل آخر يظهر علاقة شرب الشاي بالنقرس.

  • العصائر الطبيعية:

على الرغم من أن العصائر الطبيعية تحتوي بمعظمها على الفيتامين C الذي يساعد على تخفيض نسب حمض اليوريك، ولكنها بالوقت ذاته تحتوي على سكر الفركتوز الذي يرفع من نسب هذا الحمض.

  • حليب الصويا:

إن المنتجات المستخرجة من الصويا تحتوي على نسبة معتدلة من البيورينات التي تسبب الإصابة بالنقرس، وبالتالي يجب عدم الافراط بتناول هذه المنتجات ومنها حليب الصويا.

المشروبات التي تساعد على تخفيف آلام النقرس:

هناك عدة مشروبات يمكن تناولها بعد استشارة الطبيب لأنها تخفف من الآلام التي يشعر بها مرضى النقرس، وأهم هذه المشروبات:

  1. نضيف ملعقة عدد2 من الزنجبيل إلى كأس من ماء الشرب، ونغلي الخليط قليلاً، وبعد ذلك يصفى الخليط من الزنجبيل ويتم شرب الكوب (تكرر العملية لثلاث مرات كل يوم).
  2. إن شرب كأس ماء دافئ مضاف إليه مقدار قليل من عصير الليمون الحامض صباحاً على الريق مفيد للتخفيف من أعراض النقرس.
  3. نضع ملعقة عدد2 من خل التفاح بكأس من ماء الشرب، مع تكرار العملية لمرتين كل يوم.

وبالختام نسأل الله تعالى أن يكون قد وفقنا بعرض كل ما تحتاجون إليه من معلومات مفيدة حول شرب الشاي والنقرس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى