أخبار تقنية

شراكة استراتيجية بين كليفر وفيزا لإطلاق خدماتها المالية

وقعت شركة كليفر، وهي شركة مصرية ناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، اتفاقية مع شركة فيزا الرائدة عالميًا في مجال المدفوعات الرقمية، وذلك في إطار شراكة استراتيجية حصرية طويلة الأجل تهدف لإطلاق خدمات كليفر المالية أوائل عام ٢٠٢٢.

بموجب الاتفاقية، تستفيد كليفر من شبكة فيزا العالمية للمدفوعات حيث تستخدمها بطاقات كليفر المادية والرقمية، والتي ستكون مصحوبة بتطبيق مرافق لأسلوب الحياة المالي. بالعمل معًا، ستكون الشركتان قادرتين على تقديم حلول مالية مريحة وآمنة وشفافة للسوق المصري. وستشمل هذه الشراكة تنفيذ خطة مكونة من مرحلتين؛ إذ ستوجه المرحلة الأولى منها لخدمة المستهلكين، في حين ستركز المرحلة الثانية على صغار التجار، والشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة.

تعكس هذه الاتفاقية الالتزام الوثيق من جانب الشريكين بتنمية التجارة الرقمية في مصر وتقديم حلول مالية مبتكرة تركز على العملاء، وتتماشى مع الاتجاه المتزايد لاستخدام المدفوعات الرقمية وتفضيلها.

حيث قد أظهرت أحدث استطلاعات Visa Secure أن المستهلكين في دول الشرق الأوسط، بما في ذلك مصر، يفضلون المدفوعات الرقمية على النقد لأنهم يجدونها أكثر أماناً وأسرع وأكثر ملاءمة ويتم قبولها على نطاق واسع. وهناك أيضاً اتجاه متزايد لاعتماد الدفع التلامسي، والذي يمثل الآن على الأقل ثلث جميع المعاملات المباشرة التي تتم في حوالي ٥٠ دولة.

من جانبها، قالت ملاك البابا، مدير عام فيزا مصر: “إن فيزا متحمسة لهذا التعاون مع كليفر، ونحن نهدف إلى تمكين تطبيق أسلوب الحياة المالي من خلال حلول الدفع من فيزا التي تستهدف المستهلكين، والشركات الصغيرة والمتوسطة وبنوك اعتماد الخدمة. وتتماشى هذه الشراكة مع استراتيجية فيزا لتقديم القيمة من خلال تمكين الوصول إلى شبكتها العالمية، وإتاحة قدراتها التكنولوجية للشركات الناشئة لتمكينها من الابتكار والتوسع في نظام المدفوعات. بالنسبة لشركات التكنولوجيا المالية، تعد شبكة فيزا الواسعة عاملاً مميزاً رئيسياً، إذ أنها تساعد تلك الشركات في الربط بين مختلف جوانب المنظومة لإنشاء وتمكين تدفقات جديدة للمدفوعات الرقمية والمادية”.

كما أضافت: “لقد واجهت المجتمعات في جميع أنحاء العالم تحديات بسبب تفشي فيروس كورونا، لذا يطالب العديد من الأفراد والشركات بشكل متزايد بخدمات مالية رقمية أكثر تخصيصاً وسلاسة. وتعمل شركة فيزا على نحو جاد جنباً إلى جنب مع شركائها من شركات التكنولوجيا المالية والتطبيقات الفائقة والبنوك الرقمية، من أجل إتاحة مدفوعات سريعة وآمنة ومريحة وفورية. نحن نرى كيف أن الجائحة غيرت وبشكل جذري طريقة إنفاق الأموال وإرسالها واستخدامها”.

من جانبه قال أنسي ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم المالية القابضة والشريك المؤسس والعضو المنتدب لشركة اتش أو إف كابيتال: “نحن نغير بصورة ثورية طريقة وصول الأفراد والشركات إلى مواردهم المالية اليومية وإدارتها. إن هذه الشراكة مع فيزا مفيدة في تمكين كليفر من أن تصبح الشريك المفضل للعملاء الذين يبحثون عن أدوات مالية رقمية تتماشى مع حياتهم سريعة الإيقاع في مشهد ديناميكي دائم التغير”.

علق محمد أبو النجا، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كليفر قائلًا: “تسعى شركتنا باستمرار لإيجاد شركاء يمكنهم تعزيز هدفنا المتمثل في تقديم تجربة سلسة وأفضل حلول للمستخدمين. وبالتالي، يسعدنا أن نتشارك مع فيزا لتزويد تطبيق الهاتف المحمول الخاص بنا بإمكانية استخدام البطاقات المادية والرقمية لمنح عملائنا أكبر قدر من المرونة “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى