أخبار تقنية

«فوري» تعلن عن توقيع شراكة لتأسيس منصة «رودرز» الرقمية لربط التجارة الإلكترونية بمندوبي الشحن

تتعاون «فوري» مع أبرز الشركات الرائدة في الخدمات اللوجستية لإطلاق هذه المنصة، والتي سوف تقوم بتزويد التجار بخدمات الشحن والتوصيل رقميًا

أعلنت اليوم شركة فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية (كود البورصة FWRY.CA) – وهي شركة رائدة في حلول الدفع الإلكتروني في مصر، عن توقيع اتفاقية شراكة مع كلًا من سامر غرايبة وشركة “Softec Technologies” وعمار زوايدة لتأسيس شركة “رودرز”، وهي منصة تعهيد جماعي مبتكرة لربط مقدمي خدمات التوصيل الأفراد وشركات التوصيل الصغيرة بمقدمي خدمات التجارة والتجزئة الإلكترونية والبائعين عبر منصات التواصل الاجتماعي. وتعمل منصة رودرز وفقًا لأحدث ما توصلت إليه الحلول التكنولوجية والذكاء الاصطناعي بهدف إتاحة خدمة التوصيل عند الطلب للتجار، أو جدولة ميعاد الشحن مقدمًا فضلًا عن تتبع حالة الشحنات والتسليم لحظيًا. بالإضافة إلى ذلك، سوف تتيح “رودرز” لسائقي خدمة التوصيل المؤهلين توصيل الشحنات وتسليمها باستخدام سياراتهم الخاصة، بما يتيح لهم مصدر دخل إضافي.

ومن الجدير بالذكر، قامت شركة فوري بالتعاون مع أبرز خبراء الخدمات اللوجستية على الساحتين المحلية والإقليمية لإطلاق هذه المنصة، ومن بينهم سامر غرايبة وهو أحد أبرز رواد الأعمال والمؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “مايلرز”، المتخصصة في مجال خدمات الشحن والتوصيل باستخدام أحدث ما توصلت إليه الحلول التكنولوجية لضمان توصيل الطلبات بسرعة وسهولة للعملاء في السوق المصري سواءً في نفس اليوم أو خلال يومين.

شغل غرايبة منصب الرئيس التنفيذي لشركة أرامكس في أفريقيا، وهي الشركة العالمية الرائدة في خدمات الشحن والتوصيل وخدمات الدعم اللوجستي.

ومن جانب آخر، تعد “Softec Technologies” شركة عالمية رائدة في تقديم الخدمات التكنولوجية وحائزة على العديد من الجوائز التقديرية وهي متخصصة في حلول الذكاء الاصطناعي وحلول التوصيل والتنقل والخدمات اللوجستية والقيادة والتحكم. وتقوم شركة Softech بتقديم خدماتها اللوجستية لأكثر من 4000 مؤسسة وذلك عبر منصاتها السحابية والتطبيقات داخل المنشأة. وسوف تقوم الشركة بقيادة الشريك المؤسس نور شوقي ببناء المنصة التكنولوجية لشركة رودرز، مستفيدة بسجل حافل من الحلول المدعومة بالذكاء الاصطناعي لتوفير الخدمات اللوجستية لخدمات التوصيل بمختلف مراحلها.

ويعد عمار زوايدة أحد أبرز الخبراء في التعامل مع الشركات الإقليمية، حيث يتمتع بخبرة تربو على عقدين في الإدارة التنفيذية وتمويل الشركات والمؤسسات المالية. وقد شارك السيد زوايدة كشريك مؤسس مع العديد من المؤسسات في القاهرة ودبي، ويتولى عددًا من الأدوار الاستشارية مع المنظمات الإقليمية، وقد تم تعيين زوايدة في منصب الرئيس التنفيذي لشركة رودرز.

ومن المتوقع أن تقوم “رودرز” بإطلاق عملياتها خلال النصف الأول من عام 2022، والتي ستساهم بشكل كبير في تنمية مجال التجارة والتجزئة الإلكترونية والتجارة عبر منصات التواصل الاجتماعي، وهي المجالات التي تشهد نموًا متزايدًا في السوق المصري. وسوف تسهل المنصة عمليات التحصيل والمدفوعات، مستفيدة من منصة المدفوعات التابعة لشركة فوري، وهو ما سيساهم في تعظيم القيمة للمستخدمين عبر تقليل الوقت المستهلك في دورات التدفق النقدي، فضلًا عن المرونة التي ستتيحها لتجار التجارة والتجزئة الإلكترونية والبائعين على منصات التواصل الاجتماعي لتعزيز عملياتهم، مع ضمان عملية الدفع لكلا من جانبي المعاملة. وسوف يعود ذلك التكامل بين منصة “رودرز” وشبكة التجار من الفئات الصغيرة والمتوسطة التابعة لشركة فوري والمنتشرة في أنحاء الجمهورية بالعديد من الفوائد على المنصة.

وفي هذا السياق، أعرب المهندس أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري عن سعادته بإطلاق “رودرز” في السوق المصري، وهو الاستثمار في قطاع الخدمات اللوجستية والذي تقوم فوري من خلاله بتطوير عملياتها بمختلف مراحلها، وهو ما يتيح لفوري الاشتراك في الإشراف المباشر على العمليات، ومراقبة الجودة والمبيعات والتدريب. وأضاف صبري أن خدمات الميل الأخير هي تحدي كبير ومعقد للغاية، مؤكدًا أن الشركة قد اشتركت في ذلك التحدي بثقة وذلك من منطلق عقيدتها الراسخة بأن الحلول التكنولوجية قادرة على تعزيز المعاملات التجارية لصغار التجار، وذلك عبر تعزيز وصولهم للعملاء.

وأكد صبري أن فوري وشركاءها على قناعة تامة بأهمية تضافر الجهود لتسخير الموارد المتاحة لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تفتقر إلى القدر الكافي من مثل هذه الخدمات، وهو ما سيعود على تلك الشركات بالعديد من المنافع. وأشار إلى أن الهدف من إطلاق “ردورز” هو تطوير أحد الحلول التكنولوجية الذي سينعكس مردوده الإيجابي على الاقتصاد المصري بوجه عام، من خلال إتاحة الفرصة للشركات الصغيرة للتنافس مع كبار اللاعبين في السوق في ظل ظروف متكافئة، وتزويد شركات النقل بفرص عمل ودخل مرنة، وتقليل انبعاثات الكربون عن طريق تقليل الكيلومترات التي يتطلبها توصيل الشحنة إلى العميل.

ومن جانب آخر، قال سامر غرايبة الشريك المؤسس لشركة “رودرز” والمؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “مايلرز” أنه منذ إنشاء شركة “مايلرز” عام 2019، رأينا أن السوق المصري في حاجة ماسة إلى خدمات الميل الأخير التي تستهدف بشكل خاص الشركات الصغيرة والمتوسطة والتجار على منصات التواصل الاجتماعي وعمليات التجارة والتجزئة الإلكترونية. وأشار إلى أن الشركة توصلت إلى أنه يمكن الاستفادة من هذه الفجوة بين العرض والطلب لتطوير منصة رقمية حديثة ومتطورة توفر للتجار والسائقين نظامًا سهلًا لنقل البضائع. وأكد على قناعته التامة بان شركة “رودرز” سوف تنجح في ترسيخ مكانتها لتوفير تجربة مستخدم لا مثيل لها تتميز الكفاءة والموثوقية، مستفيدة من القدرات والمواهب التي نتميز بها نحن وشركائنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى